228 Views

كنز دفين من الحضارات القديمة – مصر

عندما يتعلق الأمر بالثروة المعمارية ، تفتخر مصر بوجود مزيج من الثروات بها ، إرث تاريخي خلقته السلالات اليونانية والرومانية والمسيحية والعربية القديمة. تعد البلاد نصبًا حيًا للحضارات القديمة واهمها حضارة وتاريخ الفراعنة والأهرامات التي يعود تاريخها إلى آلاف السنين قبل الميلاد. أضف إلى ذلك المناظر الطبيعية الرائعة بما في ذلك نهر النيل والصحاري الذهبية والعجائب المدفونة في البحر الأحمر ، حيث انها مع حطام السفن تحت الماء والأسماك والشعاب المرجانية الملونة تشكل سيمفونية رائعه من التاريخ المدفون تحت مياه البحر الأحمر

مثل كل بلدان العالم ، تعد تخلق مدن مصر أيضًا تبايناً رائعًا حيث توجد المباني المصنوعة من الطين بجوار ناطحات السحاب الجديدة المتلألئة ومراكز التسوق الحديثة بجوار الأسواق التقليدية الصاخبة

مصر بلد نابض بالحياة ومبهج ومضياف ، وإذا كنت تقضي وقتًا كافيًا هناك ، فمن المؤكد أنك ستأخذ شيئًا جميلًا معك إلى بلدك حتى لو كان مجرد ذكرى خاصة بك

كموطن للفراعنة القدماء ، مصر هي وجهة رائعة لزيارة المعابد والمقابر التي تبهر كل من يزورها. ومع ذلك ، ليس كل ماذكر يعتبر كنوزاً تاريخية لمصر

فمع المساحات الشاسعة من الصحاري ، والغوص الرائع تحت المياه الزرقاء ، ونهر النيل الشهير ، هناك شيء ما للجميع في مصر

يتوجه عشاق الشاطئ إلى سيناء والبحر الأحمر للاستمتاع بأشعة الشمس ، بينما يقضي عشاق الآثار يومًا ميدانيًا في الأقصر

اما مدينة القاهرة فهي المدينة العملاقة التي لا يمكن التغلب فهي من اروع الوجهات التي يتوق اليها عشاق المدن ، في حين أن واحة سيوة ومدينة أسوان الجنوبية تقدمان شريحة من الحضارة والتاريخ يجمع بين الصحة وجمال الريف المصري

تاريخ السياحة في مصر 

تطورت ظاهرة السياحة في مصر خلال العصور القديمة، ومارس المصريين القدماء العديد من الأنشطة الترفيهية، وتعلقوا بالسياحة الرياضية بأشكالها المختلفة، واهتم المثقفون ورجال الدين بالسياحة الثقافية، وانتشرت السياحة النيلية في أرجاء الدولة، ووفد إلى مصر أعداد كبيرة من الأقاليم الأجنبية بهدف السياحة العلاجية، كما نشطت حركة السفر والترحال بين أقاليم مصر المختلفة، وسجلت الألواح الأثرية علاقات دولية بين مصر من ناحية وسوريا القديمة من ناحية أخرى تبادلوا خلالها الزيارات التي كان لها كل صفات السياحة بمدلولها الحديث

 خلال العصور الوسطى شهدت مصر أزهى فترات السياحة نتيجة نشاط الترحال واتساع دائرة الرحلات العربية عقب ظهور الإسلام وانتشاره وامتداد رقعة الدولة الإسلامية بين شبه القارة الهندية وشمال أفريقيا وجنوب أوروبا، وكانت القاهرة من أهم المراكز الحضارية والثقافية في الدولة الإسلامية ومن أكثرها ثراء على غرار عدة عواصم إسلامية أخرى، وكانت قصورها وحدائقها ومكتباتها من المزارات التي جذبت أعداد كبيرة من السائحين، كما ساهم الرواج الاقتصادي واستتباب الأمن والرغبة في المعرفة في رواج السياحة ونشاط الرحلات وتعددها بمصر خلال تلك الفترة

ازدادت أهمية مصر السياحية منذ نهاية القرن الثامن عشر وخلال القرن التاسع عشر، ويعزى ذلك إلى عدة عوامل منها الحملة الفرنسية التي أعادت الاتصال بين المصري وحضارته القديمة من خلال العلماء المصاحبين للحملة الذين درسوا الحضارة المصرية وكشفوا النقاب عن الكثير من الآثار ذات القيمة، وقدموا مصر للغرب من خلال مؤلفات تتحدث عنها مثل كتاب وصف مصر، مما أدى إلى ذيوع شهرتها وتوجيه أنظار الدول الأوروبية إليها

بوصول محمد علي إلى حكم مصر عاد الاهتمام بحركة السياحة، فأنشأ في عام 1845 “مصلحة المرور” للإشراف على الطريق البري الموصل للهند والأعمال الخاصة بالسائحين والبريد والبضاعة، واعتمد عليها في الإشراف على استراحات الصحراء والخيول والعربات وطعام السائحين، ولتنظيم حركة المرور على الطريق البري بين مدينة القاهرة ومدينتي السويس والإسكندرية وضعت أبراج تلغرافية للإبلاغ عن وصول وقيام البواخر والأفواج السياحية، كما شيدت الفنادق المجهزة لمبيت وإقامة السائحين

وشهد عهد عباس الأول اهتمام خاص بالسياحة وتقديم التسهيلات اللازمة لتحركات السائحين، فتم رصف طريق القاهرة/السويس بالأحجار، ووضعت أول لائحة خاصة بتنظيم إقامة الأجانب والسائحين في مصر في مايو 1849. كما سار سعيد باشا على نهج سابقيه فأصدر في مارس 1857 اللائحة السعيدية التي نظمت الأمور المتعلقة بالسائحين منذ وصولهم إلى مصر وخلال إقامتهم وحتى مغادرتهم. وتدفق الأجانب على مصر في عهد الخديوي إسماعيل سواء للعمل أو السياحة، وساعد على تدفق السياحة إلى مصر خلال تلك الفترة اشتراكها بالمعارض الدولية، واستغلال مناسبة افتتاح قناة السويس للملاحة الدولية للدعاية لمصر سياحياً

وعلى غرار ماذكر اعلاه وعلى مر الازمنة والعصور والسنوات اهتم القائمون بالحكم على مصر بالسياحة فيها من جميع الجوانب حتى اصبحت مصر تواكب وتضاهي اكبر الدول السياحية من حيث كل مايتعلق بالسياحة وتطويرها والاهتمام بها.

أين تذهب في مصر ؟

مصر لديها الكثير والكثير مما يتوق اليه المسافرون والكثير من الانشطة السياحية التي يقومون بها ، إنها البلد المثالي لمزيج من الأنشطة التي تجمع بين الثقافة والمغامرة والاسترخاء. ابحث عن أفضل الأماكن للزيارة من خلال قائمتنا لأفضل مناطق الجذب السياحي في مصر

اهم المعالم التي يجب ان تزورها في رحلتك السياحية الى مصر

مشاهدة روعة الأهرامات، السفن المحطمة تحت الماء , المتاحف والمعابد وكم كبير من المومياوات، الانشطة الثقافية والترفيهيه،   التسوق والعروض الضوئية والصوتية في الاهرامات والمعابد،  وكذا زيارة الاسواق والبازارات التقليدية

اما الأنشطة الرياضية فهي مثل: ركوب القوارب الزجاجية، التجديف ، التزلج الهوائي ، ركوب الأمواج شراعيًا وركوب القوارب النوبية ، الغوص والسباحة والمشي لمسافات طويلة ، ركوب منطاد الهواء الساخن ، الرحلات البحرية والعاب الجولف

أهم الأحداث في مصر

مهرجان وسط البلد للفن المعاصر

أبريل – شم النسيم

مهرجانات الافلام الدولية

معلومات هامة عن مصر

العاصمة/ القاهرة

المنطقة الزمنية:  GMT + 2

اللغة : العربية

العملة:  الجنيه المصري

 

أفضل الوجهات السياحية في مصر

أهرامات الجيزة

تعد أهرامات الجيزة – وهي آخر ما تبقى من عجائب الدنيا السبع في العالم القديم – واحدة من أكثر المعالم شهرة في العالم. تم بناء أهرامات الجيزة كمقابر للفراعنة الأقوياء وحراستها من قبل أبو الهول الغامض ، وقد أثار رعب المسافرين عبر العصور وعلماء الآثار (وعدد قليل من أصحاب نظرية المؤامرة) مسألة لخبطت اذهانهم حول كيفية بنائها وبقاءها شامخه لعدة قرون

واليوم ، لا تزال هذه النصب التذكارية للملوك المتوفين مشهدا مذهلا كما كان في أي وقت مضى. لا ينبغي تفويت أهرامات الجيزة ولايمكن التغافل عنها في أي رحلة إلى مصر

معبد الكرنك في الأقصر ووادي الملوك

تشتهر مدينة الأقصر الواقعة على جانب النيل في صعيد مصر بوادي الملوك ومعبد الكرنك ومعبد حتشبسوت التذكاري ، وتزخر بمناطق الجذب السياحي. هذه هي طيبة القديمة ، قاعدة القوة لفراعنة الدولة الحديثة ، وموطن لمناظر لايمكن تخيلها ولاتكفي رؤيتها كلها في زيارة واحدة

بينما تزخر الضفة الشرقية بحركة السوق النابضة بالحياة ، فإن الضفة الغربية هي الأكثر هدوءًا فهي موطن لمجموعة من المقابر والمعابد التي يطلق عليها أكبر متحف في الهواء الطلق في العالم. تستطيع قضاء بضعة أيام هنا في استكشاف فن الجدران الملونة للمقابر والتحديق بتعجب على الأعمدة الضخمة الموجودة في هذه المعابد ، وبهكذا سترى سبب استمرار مدينة الأقصر في إبهار المؤرخين وعلماء الآثار على مر العصور والازمنة حتى يومنا هذا

آثار القاهرة الإسلامية

تمتلئ الممرات الضيقة ذات الأجواء الحميمية للمنطقة الإسلامية في القاهرة العاصمة بالمساجد والمدارس الدينية (مدارس تعليم الدين الإسلامي) والآثار التي تعود إلى العصر الفاطمي وحتى العصور المملوكية. هذا هو المكان الذي ستجد فيه متعة التسوق في أسواق خان الخليلي ، حيث لا يزال صاغة النحاس والحرفيين لديهم ورش عملهم الصغيرة ، والأكشاك مليئة بالسيراميك والمنسوجات والتوابل والعطور ومنتوجات الجلود واوراق البردي

 

يحيط بالسوق مجموعة من الطرق والدهاليز التي تعتبر موطناً لبعض من أجمل المنشآت الرائعه في هندستها المعمارية التي تروي الحكايات الكثيرة عن الإمبراطوريات الإسلامية القديمة. هناك ثروة من التاريخ هنا للاستكشاف. قم بزيارة جامع الأزهر ومسجد السلطان حسن ، وتأكد من الصعود إلى سطح بوابة العصور الوسطى القديمة في باب زويلة للحصول على أفضل المناظر البانورامية المليئة بالمآذن التاريخية في جميع أنحاء المنطقة

أسوان

المدينة الأكثر هدوءاً في مصر هي أسوان ، حيث تقع على منحنيات النيل المتعرجة. مدعومًا بالكثبان الصحراوية ذات اللون البرتقالي المائل للذهبي ، يعد هذا المكان المثالي للتوقف والاسترخاء لبضعة أيام والاستمتاع بالأجواء والنسمات الجميلة الباردة. استقل العبارة النهرية إلى الجزيرة وتنزه في شوارع وأزقة القرى النوبية الملونة. اركب جملاً إلى دير مار سمعان الصحراوي على الضفة الشرقية. أو اشرب أكوابًا لا حصر لها من الشاي في أحد مطاعم القوارب النهرية ، بينما تشاهد الحياة النهرية الجميلة الممزوجة بعبق الماضي

هناك الكثير من المواقع التاريخية هنا والعديد من المعابد القريبة ، ولكن أحد أكثر الأشياء شعبية في أسوان هو ببساطة الاسترخاء ومشاهدة الحياة النهرية

أبو سمبل

في بلد يزدان بالمعابد ، أبو سمبل يعتبر شيئاً مميزاً فيها. هذا هو المعبد العظيم لرمسيس الثاني ، مزين بتماثيل ضخمة تقف بشموخ عند المدخل ، وبداخله لوحات جدارية مزينة بشكل فاخر . يشتهر أبو سمبل بطبيعته الصخرية ، وهو معروف أيضًا بهذا الإنجاز المذهل للأجداد الأوائل، وقد شهد انتقال المعبد بأكمله من مكانه الأصلي – وأختفي تحت الماء بسبب سد أسوان – وكانت حينها عملية ضخمة لليونيسكو خلال الستينيات و استغرقت أربع سنوات

متحف مصر

يعد متحف مصر في القاهرة كنزًا دفينًا لتاريخ وآثار العالم الفرعوني ، وهو واحد من أكبر المتاحف في العالم. القصر الوردي الباهت موطن لكمية مبهرة من المعروضات. إنه مكان مليء بالمعروضات مع القليل من الملصقات المعروضة وليس هناك ترتيباً زمنياً في معروضات المتحف، ولكن هذا يعتبر اساس سحر المدرسة القديمة في المعروضات الاثرية في المتحف

الطابق العلوي يعتبر المجد الذهبي للملك توت عنخ آمون وكذا معروضات من المومياوات الملكية الرائعة ، و في الحقيقة كل ركن من اركان هذا المكان تلتفت إليه هو موطن لبعض الأعمال الفنية الرائعة أو التماثيل التي من شأنها أن تشكل روعة المتحف بحيث يتم دوماً تسليط الضوء عليه كواحد من اجمل متاحف العالم

الصحراء البيضاء

أعجوبة مصر الطبيعية هي الصحراء البيضاء ، حيث شكلت جبال الطباشير ذات الشكل السريالي ما يشبه أرض العجائب الثلجية في وسط الرمال القاحلة. تبدو المناظر الطبيعية هنا وكأنها جزء من فيلم خيال علمي ، مع صخور بيضاء صماء وقمم تشبه جبال الجليد. هي وجهة رائعة لعشاق الصحراء والمغامرين ، هذا هو الملعب الغريب لهم في نهاية المطاف ، حيث سيؤدي الذهاب اليها بأن يستمتع المسافر كثيراً بهذا المشهد الطبيعي المذهل

واحة سيوة

بعيدًا الى الغرب ، سيوة هي منشط هادئ لصخب مدن مصر. هذه الواحة الصغيرة الرائعة ، المحاطة بمزارع النخيل والعديد من ينابيع المياه العذبة والصحية والمنتجعات الطبيعية المتخصصة بالعلاج الطبيعي

هي واحدة من أكثر المواقع الخلابة في الصحراء الغربية. تتمركز المدينة حول أنقاض قلعة شاسعة من الطوب المصنوع من اللبن والتي تهيمن على المناظر فيها. هذا هو المكان الأفضل للاسترخاء والسير ببطء لبضعة أيام ، فضلاً عن كونه قاعدة ممتازة يمكن من خلالها التخطيط لمغامرات جميلة في الصحراء المحيطة

دير سانت كاترين

واحد من أقدم الأديرة في العالم ، وتقع سانت كاترين على سفح جبل سيناء ، حيث يقال إن سيدنا موسى عليه السلام قد تلقى الوصايا العشر هنا. يعد هذا الدير الصحراوي موطناً لمجموعة رائعة من الأيقونات الدينية والفنون والمخطوطات (يمكن رؤية بعضها في المتحف الموجود في الموقع نفسه) ، بالإضافة إلى الأدغال المحترقة

بالنسبة لمعظم الزوار هنا ، تتضمن الرحلة إلى سانت كاترين أيضًا التنزه فوق جبل سيناء لمشاهدة شروق الشمس أو غروبها. او السلوك في طريق الجمال للوصول إلى الطريق السهل أو تسلق خطوات التوبة الشهيرة إذا كنتم تريدون مناظر أفضل

موقع Thistlegorm للغوص

تحت سطح البحر الأحمر يوجد عالم آخر رائع مثله مثل عالم المعابد والمقابر الموجود على سطح الأرض. من بين العديد من الشعاب المرجانية قبالة الساحل ، هناك أيضًا العديد من حطام السفن التي غرقت في خليج جوبال في البحر الأحمر وخليج العقبة. واكثرها شهرة هو حطاك Thistlegorm ، وهي سفينة شحن إنجليزية من الحرب العالمية الثانية كانت في طريقها لإعادة إمداد القوات البريطانية عندما قصفها الألمان في عام 1941.

يعتبر الغواصون هذا الموقع واحدًا من أفضل خمس مناطق للغوص في العالم بسبب الشاحنات الهائلة والسيارات والدراجات النارية القديمة وتذكارات الحرب العالمية الثانية التي يمكن رؤيتها متناثرة في قاع البحر حول الحطام وداخل السفينة نفسها. يتم تنظيم رحلات قوارب الغوص إلى الحطام من كل من شرم الشيخ والغردقة

رحلات النيل البحرية

تشتهر مصر بنهر النيل. وبالنسبة للعديد من الزوار ، تعد الرحلة البحرية التي تستغرق عدة أيام على هذا الممر المائي الشهير الذي شهد صعود العصر الفرعوني من أبرز معالم رحلتهم إلى مصر. يعد الإبحار في نهر النيل أيضًا الطريقة الأكثر استرخاءً لرؤية المعابد التي تقف شامخة على ضفاف النهر على الطريق بين الأقصر وأسوان ، بالإضافة إلى جمال شروق الشمس وغروبها على ضفاف النهر المزدانة بأشجار النخيل والمدعومة بالكثبان الرملية ، وهي واحدة من اروع الرحلات التي ستقومون بها عند زيارتكم لمصر

الإسكندرية

الإسكندرية ،من أكثر المدن المصرية ذات الطابع الاوروبي والبيئة المتأثرة كثيراً بالحضارة الأوروبية ، لها تاريخ لا يمكن أن يضاهيه اي تاريخ آخر. أسسها الإسكندر الأكبر ، وهي موطن كليوباترا ، المدينة المتمردة المطلة على البحر الأبيض المتوسط ، تتمتع هذه المدينة الساحلية بأجواء جذابة وقد مرت بأيام سطرت في التاريخ وحفرت بأحرف من نور. على الرغم من وجود عدد قليل من البقايا التاريخية لماضيها اللامع – حيث تم تكريمها في الأغاني والكتب – إلا أنها مكان مخصص للتنزه برحلة بلا هدف على طول كورنيش بحر اسكندرية والتنقل بين المقاهي ومراكز التسوق في الأسواق القديمة التقليدية والحديثة كما تمتاز بطراز عمراني جميل جدا يعود بك سنوات طويلة الى الوراء ايام البكوات والباشوات خاصة مع وجود وسيلة المواصلات التقليدية الجميلة فيها وهي الترام بنوعيه القديم والحديث

أفضل الوجهات لعشاق التصوير 

أهرامات الجيزة

معبد الكرنك

معابد أبو سمبل

وادي الملوك

بحيرة الفيوم الساحرة

جبل سيناء

شرم اللولي

بحيرات سيوة المالحة

الصحراء الكبرى

ساحل البحر الأحمر

معبد حورس

خليج فيورد

تمثال أبو الهول بالجيزة

محمية رأس محمد الوطنية

الساحل الشمالي

الجونة – الغردقة

الشواطئ ذات التصنيف العالي في مصر

خليج نعمة شرم الشيخ

بحيرة دهب

الجونة

رأس أم سيد

نويبع – ساحل طابا

خليج سوما

مرسى علم

طابا

سهل حشيش

خليج مكادي

شاطئ المعمورة

شاطئ كليوباترا

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بنا:

خالد منصف

ريمكس ترافيل

+201001546201

tourism@remixtravel.net

أو:

suhair@toursmarket.tours

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *